البحث

ولد الأمير يكتب:البلاغات الشعبية وبلاغتها

ولد الأمير يكتب:البلاغات الشعبية وبلاغتها

قضت ثورة الاتصال بوسائطها الاجتماعية الكثيرة على برنامج عريق كانت تبثه أذاعة موريتانيا وهو...

الحوض الغربي: فندق النزاه

الحوض الغربي: فندق النزاه" -تميز في الخدمات "ورضا الزبون"

يساهم  "فندق النزاه "وسط مدينة لعيون عاصمة ولاية الحوض الغربي ’بالقرب من "اقليب ازبل" في...

مجمع مدارس عثمان بن بكار في لعيون

مجمع مدارس عثمان بن بكار في لعيون "طاقم تربوي مجد "رسالة تربوية تعليمية متكاملة.

   مجمع مدارس عثمان بن بكار في لعيون "طاقم تربوي مجد "رسالة تربوية تعليمية متكاملة.

وكالة ميدان انفو : تطالب بكشف ملابسات اختفاء الزميل اسحاق ولد مختار

وكالة ميدان انفو : تطالب بكشف ملابسات اختفاء الزميل اسحاق ولد مختار

تطالب  وكالة ميدان انفو  السلطات الموريتانية ببذل كل ما في وسعها لإطلاق سراح الزميل اسحاق...

مأساة في أحدى المراكز الصحة بالمناطق الشرقية من موريتانيا

مأساة في أحدى المراكز الصحة بالمناطق الشرقية من موريتانيا

يعيش المركز الصحي في بلدية الفلانية التابعة لمقاطعة كوبني بالحوض الغربي مأساة حقيقية لمحفل عموم...

  • ولد الأمير يكتب:البلاغات الشعبية وبلاغتها

    ولد الأمير يكتب:البلاغات الشعبية وبلاغتها

  • الحوض الغربي: فندق النزاه

    الحوض الغربي: فندق النزاه" -تميز في الخدمات "ورضا الزبون"

  • مجمع مدارس عثمان بن بكار في لعيون

    مجمع مدارس عثمان بن بكار في لعيون "طاقم تربوي مجد "رسالة تربوية تعليمية متكاملة.

  • وكالة ميدان انفو : تطالب بكشف ملابسات اختفاء الزميل اسحاق ولد مختار

    وكالة ميدان انفو : تطالب بكشف ملابسات اختفاء الزميل اسحاق ولد مختار

  • مأساة في أحدى المراكز الصحة بالمناطق الشرقية من موريتانيا

    مأساة في أحدى المراكز الصحة بالمناطق الشرقية من موريتانيا

تضاريس المشاعر//" تدوينة" بقلم احمد بوب أحمد بوب

  أحيانا تحملنا المواقف من المشاعر ما لاتستطيع أجسامنا مقاومته ، فترغب الدموع بالإنهمار والخروج من مخابئها التي تجف في أغلب الأوقات ، تخرج تلك المشاعر بعد

زحمة خانقة في رفوف القلب ، ومداولات مكثفة من التفكير ، وغربلة متأنية من العقل ، فتتنادى من كل أطراف الجسم الخلايا النائمة المتعطشة لتلك اللحظات المؤثرة ، تقف الأحلام على أبواب ونوافذ اللاشعور بصمت وهدوء يشبه ذاك الذي يسبق العاصفة ، تقف لتقتنص لحظات الغفلة من سلطان الفكر (العقل)، لتمرر ما خبئ من رغبات تختلف من شخص لآخر ، فللمتعلمين أحلامهم التي يعلو سقفها بفعل المثاقفة ، وللأميين أحلامهم البسيطة بقدر بساطة الحروف التي يجهلون تركيبها ، وللوزير والمدير والموظف أحلامهم في مواءمة الميزانية مع مصاريفهم الخاصة على دور المتعة ومجالس اللهو والطرب وما خفي أعظم ، إننا نحلم بالتغيير الإيجابي ونهدم أساس الحلم قبل التنفيذ ، يا سادتي الأحلام عندنا تموت قبل أن تولد ، تختلط المشاعر الأليمة على وطن يراد له ألا يكون ولو صوريا ، لكننا رغم ذلك سنظل نحلم لعلنا بذلك نخفف حمل الهو أو اللاشعور على الأقل ، سنحلم بطرق توصلنا للشرق دون عناء ، وإدارات تقوم بأدوارها دون أن نحتاج للوساطة ، لعدالة في التشغيل وتساوي الفرص ، وربما الأخيرة أحلام أصحاب الكفاءات الذين قدر عليهم أن يسهروا الليالي ويضحوا لأجل الوقوف في طوابير الإنتظار.
دمتم بخير.

 

جميع الحقوق محفوظة © ميدان انفو 2014